2

2

السبت، 28 فبراير، 2015

المخدرات اضرارها وطرق الوقاية

بتاريخ:  2:33 ص  |  drugs الكاتب: Fouad Abo Regala

المخدرات اضرارها وطرق الوقاية منها

المخدرات


لأن درهم وقاية خير من قنطار علاج، تصبح وقاية وحماية الشباب والمجتمع من أضرار المخدرات بفاعلية هدف يسعى الجميع إلى تحقيقه، وذلك من خلال إبراز معلومات حقيقية ومتوازنة حول المخدرات، فيها ترهيب من استخدامها وتعريف بمضارها وترغيب بالامتناع عنها وعدم الخضوع لقوى الضلال.

يتفق الجميع على أن الوقاية من المخدرات وحماية الشباب ضرورة قصوى يجب أن تترجم إلى أفعال ملموسة، ولذلك من الضروري وجود فرق قومية بإمكانها معارضة وردع تجارة المخدرات وبائعيها ومورديها وزارعيها ومحاربة شتى الأسباب المؤدية إلى الإدمان بمافي ذلك جشع التجار والفساد وحتى أنشطة الإعلام والإعلان والتسويق التي يمكن أن تشجع على تعاطي المخدرات.

تسعى حكومة أبوظبي بكافة الإمكانيات إلى المساعدة في الحد من هذا الوباء عن طريق تقديم المساعدة للذين يعانون من المخدرات مع الحفاظ على سريّتهم وخصوصيتهم، وقد قامت عدة هيئات حكومية بتبني أفكار ومبادرات من شأنها القضاء على هذه الظواهر السلبية من المجتمع .

أضرار المخدرات


قد يؤدي تعاطي المخدرات إلى زهق الكثير من الأرواح الإنسانية ودمار الأسر والمجتمعات وفقدان الأمن والاستقرار، وهي خسائر لا تقدّر بالمال وتؤثر بشكل سلبي على الناحية الاجتماعية والأخلاقية. مما يقود المجتمع إلى مقاومتها والتخفيف من تأثيرها بل العمل ضدها من خلال برامج العلاج والوقاية وتوظيف الإمكانيات المتزايدة التي يتم تجنيدها وإعدادها لمكافحة جريمة المخدرات مما يحمِّل المجتمع كلفة هائلة، ناهيك عما تقتضيه محاربتها من معالجة ومن استنزاف للموارد وما تستلزمه من خدمات وما تسببه من أضرار حيث أن كلفة شراء المخدرات الممنوعة أقل بكثير من المبلغ الذي ينفق على نظام المكافحة.

إن المواد المخدرة أياً كان نوعها أو وضعها القانوني أو مدى قبولها في المجتمع هي مواد ذات خطورة كبيرة وأضرارها تشل المجتمع الإنساني وتضر بأخلاقه واستقراره وأمنه ومصادر عيشه، كما توجد ترابطات بين الأنواع المختلفة من المخدرات وغيرها من المواد التي تؤدي إلى الإدمان.

عادة ما يبدأ المتعاطي باستخدام مواد خفيفة ثم ينتهي به الأمر إلى الإيغال في الإدمان وتعاطي المواد الخطرة وقد بينت الدراسات العلمية المختبرية أن تعاطي بعض المواد المخدرة يدفع الفرد إلى تعاطي مواد أخرى أكثر خطورة.

مكافحة المخدرات


تقتضي مكافحة المخدرات العمل ضمن مستويات عدة من النشاطات كونها مشكلة عالمية تستدعي التعاون من أجل منع إنتاجها وتجارتها واستهلاكها. لهذا يوجد تعاون أمني وثيق بين هيئات دولة الإمارات العربية المتحدة يسهم إسهاماً واسعاً في هذا المجال ويخول كل جهة ببذل أقصى الجهود كل في مجال اختصاصه لدراسة ومكافحة هذه الظاهرة وما يتعلق بها من قوانين وإجراءات وعمليات، وكذلك تقديم التدريب اللّازم للعاملين في أجهزة الأمن لترشيد سبل المكافحة والمعالجة.

ويتوجب مكافحة تعاطي المخدرات في المراحل الأولى قبل وصول المرضى لمرحلة الإدمان.


سبل الوقاية من المخدرات


إن ضعاف الشخصية وغير القادرين على مقاومة ورفض إغواء أصدقائهم، أو الذين هم في مأزق ومشاكل اجتماعية وليست لديهم المقدرة والمهارات على التعامل مع مثل تلك المشاكل هم الأكثر عرضة للوقوع في شباك المخدرات عن غيرهم من الناس.

لذا فلابد من اتخاذ بعض الإجراءات العلمية والعملية لمساعدة المجتمع في الوقاية من الإدمان، وإن من أفضل الأشياء التي يمكن عملها لتعزيز قدرات الشباب وجعلهم يتخذون قرارات ذكية تجاه المخدرات هي احترامهم وتعزيز فرصهم في المشاركة والإسهام الإيجابي في خدمة أنفسهم وأسرتهم ومجتمعهم. كما ولابد أن يكون للأسرة دور أساسي وفاعل في مقاومة ومكافحة الإدمان، ومن السلوكيات والإجراءات التي يجب اتخاذها من قبل الأسرة ما يلي:

أن يكون الوالدان هما القدوة الحسنة في السلوك والمعاملة والتوعية قولاً وفعلاً.

أن يتسم جو الأسرة بالألفة والمودّة والقول الحسن، لأن الإيذاء اللفظي بالسب أو اللعن أو الإهانة أو وصف الأطفال بصفات سلبية هي سبب رئيس في قتل شخصياتهم.

وعي الوالدين وإدراكهم لمهارات الأبوة والأمومة، وحسن التعامل مع أبنائهم، خاصة خلال مرحلة المراهقة حيث إن سوء معاملة الأسرة قد يدفع الأبناء إلى مصادر التوجيه والاهتمام خارج الأسرة، حيث رفاق السوء وسبل الانحراف.

رفع الكفاءة الاجتماعية للأسرة من حيث توثيق ترابطها مع المجتمع المحلي ومؤسساته وموارده، وتحسين علاقتها بالجوار.

سلوكيات متعاطي المخدرات


ومن سلوكيات متعاطى المخدرات، الضعف والخمول واحتقان العينين واحمرارهما والتعب والإرهاق عند بذل أقل مجهود جسدي، والانعزال عن الأهل والأصدقاء، وكثرة النوم، والانطواء والعزلة، والاكتئاب والعدوانية والخداع والكذب والسرقة.

علاج ادمان المخدرات


من ناحية أخرى تهتم العديد من هيئات أبوظبي بإزالة سميّة المخدرات من جسد المتعاطي، ومعالجة كافة الأعراض الصحية والسلوكية التي تنتج عن ذلك. لكن العلاج لا يمثل كل ما يجب عمله، فالعلاج الطبي أحد الجوانب وليس كلها، فلا بد أيضاً من تدخل الجانب الإنساني والاجتماعي عن طريق ما يلي:

تقديم العطف والمساعدة للمدمن.
مساعدته للوفاء بالتزاماته المالية من سداد الفواتير وغيرها، لكن دون إعطائه النقود.
طلب مشورة ومساعدة الخبراء.
المساعدة باختيار طرق العلاج وعدم محاولة فرض ما تعتقده الطريقة المثلى للتعامل مع الإدمان.


الخدمات والبرامج التي تقدمها مستشفى ابو رجيلة لعلاج الإدمان


خدمات وحدات علاج الإدمان

خدمات الطب النفسي والعيادات الخارجية

برامج إعادة التأهيل النفسي السلوكيhopeegteam

برامج إزالة السموم وأعراض الانسحاب

برامج متخصصة لمتعاطي الحشيش

برنامج العلاج من الترامادول

برنامج العلاج من الكبتاجون

برنامج العلاج من الكحول

برامج العلاج الدوائي

علاج الاضطرابات المتزامنة مع المخدرات

عيادات نفسيه متخصصة


العلاج من الادمان بشكل نهائى عبارة عن مغامرة كبيرة تستمر طوال الحياه ينجح فيها المتعافي عندما يواجه أفكاره ورغباته ويستطيع التعامل مع الصدمات المالية والعاطفية وتقليل الانشغال بالذات الى اقل قدر ممكن حتى لا تشغلك هى بأمور مهلكة
الإدمان مليء بالتناقضات وربما اهمها ان المتعافي يحمل بداخله شجرة الخير والشر معا فاى شجرة وقف عندها فهى اختياره هو , وهو فقط المسئول عن العقبات والنتائج وربما يدخل نفسه فى سلسلة تحديات لا يحمد عقباها
ولا يتمنى عاقل مدرك لحقيقة الحياه ان يدخل دائرة الادمان بإرادته وختاماً فإن الحقيقة الوحيدة لقضية علاج الادمان هى الوعد بالتخلي عن المخدرات والقدرة على المضي قدما نحو حياه كلها أمل وتغير الى الأفضل 

لدى مستشفى الأمل للطب النفسي وعلاج الإدمان نخبة من الأطباء البارعين فى تطبيق احدث اساليب وطرق علاج الإدمان والمعمول بها عالميا ومنها

برنامج العلاج الجمعي

 برنامج الخطوات الاثنا عشر  

برنامج العلاج السلوكي المعرفي




شارك الموضوع :

مركز علاج الادمان

يتم تحديد مراحل وخطوات العلاج من الادمان على أساس نوعية المخدرات كالهيروين والكوكايين والامفيتامينات كالترامادول والكبتاجون وحتى المشروبات كالكحول ومدة تعاطيه ومدى الرغبة في الشفاء... شاهد جميع فيديوهات علاج الادمان : فؤاد ابو رجيلة

0 التعليقات:

سياسية الاستخدام-سياية الخصوصية-اتصل بنا
© 2013 مركز علاج الادمان. تصميم من
برعاية hopeeg doctors.
back to top